لمحة عن الهيئة

نشئت الهيئة العامة لصندوق التضامن الاجتماعي بموجب القانون رقم 20 لسنة 1428و.ر، بشأن التضامن الاجتماعي والمعدل بالقانون رقم 10 لسنة 1430و.ر بشأن صندوق الرعاية الاجتماعية ، نظاماً يحقق التكافل والتضامن الاجتماعي لأبناء …..) ويحقق الرعاية الشاملة لمن ضاقت بهم السبل العيش الكريم – وفاقدي السند الاجتماعي – وذوي الطوارئ الاجتماعية – وفي حالات الكوارث الطبيعية والنكبات ورعاية من لا راعي لهم من (الأطفال والبنين والبنات والشيوخ والعجزة والمسنين ورعاية وتوجيه الأحداث الجائحين ورعاية وحماية المرأة)، وأصحاب المعاشات الأساسية ومن في حكمهم والأسر كبيرة العدد والمحتاجة ومحدودي الدخل لإعانتهم على تحمل الأعباء العائلية وذلك لتحقيق الأغراض والمهام التاليــــة :

  1. مباشرة الاختصاصات والأعمال الواردة بروح قانون التضامن الاجتماعي من تقديم معاشات ومساعدات وإعانات مادية وعينية ومنح وتقديم خدمات الرعاية الاجتماعية وخدمات المعاقين للفئات المشمولة تحت مظلة التضامن الاجتماعي.
  2. إجراء الدراسات والبحوث الاجتماعية وإعداد المقترحات الخاصة بقواعد وأنظمة التضامن الاجتماعي وتحصيل الاشتراك التضامني وتقديم المنافع التضامنية وإدارة واستثمار أموال الصندوق.
  3. القيام بالتخطيط والإشراف المباشر على مجالات الاستثمار التضامني ومشاريعه وقنواتـــــه.
  4. القيام بالإجراءات والترتيبات الخاصة بتنفيذ خدمات المنافع الواردة بموجب قانون التضامن الاجتماعي.
  5. تنفيذ ومتابعة تنفيذ القرارات والتعليمات الخاصة بتطبيق نظام التضامن الاجتماعــــــــــي.
  6. تولي العلاقات والاتصالات بالمنظمات ذات العلاقة بشؤون التضامن الاجتماعي والمشاركة في إعداد الاتفاقيات الثنائية والدولية.

وتمارس الهيئة مهامها من خلال إداراتها الفنية المتخصصة وكذلك الفروع ومكاتب الخدمات بمختلف المدن والتي تتولى تقديم الخدمات المباشرة للفئات المشمولة تحت مظلة التضامن الاجتماعي بالمؤسسات الاجتماعية ومراكز المعاقين.

رؤيتنا

هيئة للتضامن الإجتماعي بوجه جديد لليبيا الجديدة ، تتسم بالحيوية في تقديمها  للخدمة والرعاية الاجتماعية ، وتسهم في تحقيق الامن الاجتماعي والدفع بعجلة التنمية المكانية بكامل التراب الليبي.

رسالتنا

هيئة وطنية تطبق نظاماً تضامنياً إجتماعياً شاملاً، توفر خدمات متميزة في متناول الجميع، مستندةً إلى معايير عالمية وقيم اجتماعيـة، وتسهم في الرفع من مستوى معيشة الفرد والأسرة والمجتمع من خلال أنظمة متكاملة تتبنّى السياسات التي تنظر للمستقبل وتتنبأ بالتحديات.

قيمنا

  • نعمل بشكل دؤوب لخدمة جمهورنا من المستحقين لخدمات الحماية والرعاية الاجتماعية بتميز وريادة.
  • نفصح عن أعمالنا وإنجازاتنا وحقوق المستفيدين من الخدمة، ونحرص على تقديمها إلى المجتمع بكل شفافية ووضوح.
  • ملتزمون بتطبيق قواعد الحوكمة(الإدارة الرشيدة)، والقيام بأعمالنا ومهامنا بكفاءة والشعور بالمسئولية.
  • احترامنا لجمهورنا جزء من احترام بعضنا البعض وتفهمنا لدورنا ومسؤولياتنا.
  • نمد أيدينا للتعاون المخلص والدؤوب مع كل شركاؤنا، ونعمل بروح الفريق لخدمة الإنسان والوطن.
  • نسعى دائماً إلى التطوير والابتكار، ونشجع الأفكار الإبداعية الرامية إلى تحسين أعمالنا وتطويرها.
  • نسعى دائماً إلى تحقيق العدالة والمساواة للموظفين ومتلقي الخدمة.